من أوائل موقع علاقات عامة في الوطن العربي

خلال ندوة نظمها قسم العلاقات العامة بجامعة الأقصى: حوالي 30% من النساء تعرضن للعنف

17 مارس 2021 2169

كشفت ندوة نظمها ، قسم العلاقات العامة ووحدة التدريب والأنشطة بكلية الإعلام في جامعة لأقصي أن حوالي 30% من النساء تعرضن للعنف خلال جائحة كورونا في قطاع غزة. وشدد المتحدثون في الندوة المعنونة باسم ” العنف ضد المرأة المبني على النوع الاجتماعي” والتي التئمت بالتعاون مع جمعية عائشة لحماية المرأة على أن الإخفاق في حماية المرأة يمثل عقبة أساسية أمام التنمية المستدامة. وحضر الفعالية كل من عميد كلية الاعلام د. أحمد مغاري ورئيس قسم العلاقات العامة د. أحمد حماد، ومنسق وحدة التدريب والأنشطة أ. غسان مقداد ونائب رئيس جمعية عائشة أ. لنا جبر والمحامية القانونية للجمعية أ. هناء عبد العال والمعالجة النفسية أ. أسماء غراب وبعض من أعضاء الهيئة الأكاديمية في الكلية وحشد من الطلاب والطالبات. واستهل عميد كلية الاعلام الدكتور/ أحمد مغاري الفعالية بالترحيب بالحضور الكريم مشيراً إلى عودة الجامعة لتنفيذ هذه الفعاليات بعد انقطاع دام عام كامل بسبب جائحة كورونا. وأكد د. مغاري على حرص الكلية الاعلام لتنظيم مثل هذه الفعاليات المتنوعة والمختلفة لتقديم أكبر قدر من الفائدة والمعرفة والثقافة لطلبتنا في كافة المجالات، داعياً الطلبة بالمشاركة وإبداء الاهتمام الدائم بمثل هذه الفعاليات سواء كانت ضمن الأنشطة المنهجية أو اللامنهجية “.

وأوضح عميد الكلية أن العوامل المؤثرة في إنتاج العنف المسلط على المرأة في المجتمع الفلسطيني متعددة حيث تتضمن عوامل وجوانب ثقافية وإجتماعية وإقتصادية بالإضافة إلى العنف المتراكم من الإحتلال الإسرائيلي، مما أدى إلى إستفحال العنف ضد المرأة بمختلف مظاهره، حيث يغلب عليها العنف الأسري. وتمثل العوامل المتداخلة والمركبة في أغلب الأحيان تحديات أمام المرأة وتتيح الفرص لزيادة معدلات العنف ضدها. وطالب د. مغاري بيان مستوى المعالجة الاعلامية لقضية العنف ضد المرأة المبني على النوع الاجتماعي ، والتعرف على مواطن القصور التي تواجهها وسائل الاعلام في معالجة قضية العنف ضد المرأة من خلال معرفة أسباب حدوث العنف ضد المرأة المبني على النوع الاجتماعي . من جهته، أكد رئيس قسم العلاقات العامة د. أحمد حماد أن قسم العلاقات العامة نظم هذه الفعالية ضمن سلسلة من الفعاليات التي يتم تنظيمها لتعزيز وعي الطلبة وتوسيع ادراكهم بمختلف القضايا المحيطة بهم